التوقيت الأحد، 27 سبتمبر 2020
التوقيت 12:17 ص , بتوقيت القاهرة

شاهد.. الإفتاء تجيب عن رؤية الممرض أو الممرضة لـ"العورة"

دار الإفتاء
دار الإفتاء

ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال لمواطن ورد خلال بث مباشر عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، جاء فى نصه: (أنا ممرض ومجبر على رؤية عورات المرضى من النساء وغيرهن أثناء العمل، لأنه شغل ومجبر عليه.. فهل هذا حرام؟).

وأجاب الدكتور أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الافتاء قائلا: (هذا يخضع للضرورة، فالنظر للعورة فى حد ذاته حرام، ولكن للضرورة أحكام، فمن اضطر غير باغ ولا عاد فلا إثم عليه، ونحن نرى طبيب أمراض النساء يقوم بعمله فى الولادة ونحوها، فهذه ضرورة، ويجب عدم الخلط بين الضرورة وعدم الضرورة الذى يكون حراما، وأنت الآن فى مهمة ضرورية يحتاجها هذا المريض أو هذه المريضة، وكشف العورة ليس لمجرد التلذذ أو شهوة، وإنما لضرورة حقيقية قد تصل لإنقاذ الحياة لقوله تعالى: (وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً)، وإحياء النفس سواء كان ذكرا أو أنثى من الكليات الخمس التى أمر بها الشرع للحفاظ على النفس والحياة الإنسانية التى أمرنا الله تعالى بالحفاظ عليها من التلف والإزهاق).