التوقيت الأحد، 22 سبتمبر 2019
التوقيت 02:06 ص , بتوقيت القاهرة

سيدة وزوجها يقتلان شابا خوفا من الفضايح فى البحيرة

المتهمان
المتهمان

 

تلقت أجهزة البحث الجنائى بمديريه أمن البحيره بلاغاً عن تغيب "وليد" 34سنه المُقيم بقريه در، وذلك من قبل والده " فتحي.م" المزارع 69سنه

ونجحت الأجهزه بالاشتراك مع قطاع الأمن العام فى الوصول الى مرتكبى الجريمه، وهما "أوعاد.ر" 38 سنه ربه المنزل وزوجها "محمد.ع" 39 سنه المُزارع اللذان يقيمان فى نفس قريه المجنى عليه .

تمت مواجهة المتهمين ، حيث اعترفا بقتل الشاب عن قصد انتقاماً منه بعد تهديده "أوعاد" والتشهير بها ، فاتفقت مع زوجها على استدراجه للمنزل وقدمت له كوب عصير بداخله حبوب منومة ، وبعد فقدانه للوعى ضربه الزوج على رأسه وجسده بـ " شومة " حتى لقيا مصرعه، ومزق بطاقته الخاصه واستولى على هاتفه ، ثم وضعه داخل مرتبه ونقله إلى سياره نصف نقل ملك احد جيرانه ( الذى لم يكن يعلم بتلك الواقعه ) وتوجه بعدها إلى مركز السادات بالمنوفيه واشعل النيران بالجثه التى عُثر عليها فيما بعد متفحمه .