التوقيت السبت، 15 أغسطس 2020
التوقيت 10:39 م , بتوقيت القاهرة

القضاء الفرنسي يرفض الإفراج عن حفيد «البنا» المتورط في قضايا اغتصاب وتحرش جنسي

طارق رمضان
طارق رمضان

رفض القضاء الفرنسي مجددًا، إطلاق سراح حفيد مؤسس جماعة "الإخوان" الإرهابية، حسن البنا، طارق رمضان، والمحتجز منذ 3 أشهر بسبب تورطه في 4 قضايا اغتصاب وتحرش جنسي لسيدات بفرنسا وسويسرا.

وقال محاميه، إيمانويل مارسيني، فور النطق بالحكم مساء أمس الاثنين: "أخبرونا اليوم أن طلب الاستئناف لإطلاق سراح رمضان قد رفض"، مضيفًا أن "السجن الذى يحتجر فيه موكله منذ 99 يومًا، لا يتماشى مع احتياجات العلاج الطبيعي الذي لا بد أن يخضع له رمضان 4 مرات في الأسبوع".

وتقدم للمرة الأولى بطلب للإفراج عن رمضان الذي يحمل الجنسية السويسرية، في 24 إبريل الماضي، لكن قاضي المحكمة رفض الطلب.

يذك أن طارق رمضان معتقل لدى السلطات الفرنسية منذ فبراير الماضي، في قضايا تتعلق بالاغتصاب والاعتداء الجنسي والتحرش، أثارتها 4 نساء، 3 في فرنسا وواحدة في سويسرا. وقد أمرت المحكمة في 2 فبراير الماضي، بإعتقاله بتهمة اغتصاب امرأة فرنسية عام 2009 في مدينة ليون، إلا أنه أنكر التهم المنسوبة إليه.