التوقيت الخميس، 03 ديسمبر 2020
التوقيت 09:38 ص , بتوقيت القاهرة

"نزاهة": مقاطعة الانتخابات ليست حلا ديمقراطيا

أيمن عقيل
أيمن عقيل

أكد أيمن عقيل، المتحدث باسم ائتلاف نزاهة لمراقبة الانتخابات الرئاسية لعام 2018، أن المخالفات التي تم رصدها من خلال متابعين محليين ودوليين لا تؤثر على سير العملية الانتخابية ونزاهتها وشفافيتها، مشيرًا إلى أن رسائل المتابعين للانتخابات جاءت واضحة وجميعها تصب في معنى واحد، وهو أن مصر جميلة ولابد من الحفاظ عليها.

وأضاف "عقيل"، خلال مداخلة هاتفية له عبر برنامج "صباح أون"، والمذاع عبر فضائية "أون لايف"، أن المصريين أثبتوا أنهم قادرون على إدارة دولتهم بشكل ديمقراطي في وقت عصيب تقف فيه المنطقة العربية فوق صفيح ساخن، مشيرًا إلى أن فكرة المقاطعة لم تكن أبدًا هي الحل والسبيل للديمقراطية ولكن الاشتباك مع الواقع والنزول للشارع هو ما يخلق الديمقراطية.

ولفت إلى أن المعارضة المصرية فشلت في هذه الانتخابات في الدفع بمرشح قادر على المنافسة وحشد المؤيدين له.

وتابع "عقيل"، أن كل ما تردده وسائل الإعلام الغربية من كون الانتخابات لا يوجد بها منافسة ومزورة، وأن هناك قمع بالدولة المصرية وإقصاء أي منافسين على الترشح للرئاسة، أن كل هذا غير صحيح، قائلاً: "من يقول ذلك عليه إثبات صحة كلامه".

وأشار إلى أن كل من أعلن ترشحه للرئاسة موجود ويسأل إذا تعرض للإقصاء أو القمع، مؤكدًا أنه إذا صح ذلك وتراجع المرشح عن قراره بسبب تهديده فان هذا يشكك في قدرته على ادارة بلد بحجم مصر وجعله لا يصلح من قبل أن يبدأ.

كما طالب المتحدث باسم ائتلاف نزاهة لمتابعة الانتخابات الرئاسية، بضرورة العمل من الآن على إعداد كوادر قادرة على خوض الانتخابات القادمة والتنافس بشرف على مقعد الرئيس.