التوقيت الجمعة، 14 أغسطس 2020
التوقيت 01:57 ص , بتوقيت القاهرة

جربتي حياة السفر؟.. "ليسيتي" عاشت 26 سنة تتجول حول العالم رغم الديون

من منا لا يهوى السفر وعيش متعة الاستكشاف والمغامرة والتعرف على أماكن ومعالم جديدة وحضارات مختلفة بعيدا عن أعباء الحياة وروتينها؟، المشاهير كالسندباد بحكم عملهم الذي يجعل حياتهم أشبه بـ "حقيبة طائرة"، فإذا حطوا بعد تأدية الواجب المهني، لا يجدون إلا السفر متنفسا لـ "أخذ استراحة" والتقاط الأنفاس.


ولكن المختلف هو " ليسيتي" التي أخذت ترسم لنفسها عالما مختلفا أشبه بالمشاهير، لتكتشف لنفسها عالمها السياحى الذي يمدها بالطاقة وتلاقي أحلامها التي تحققها عن طريق السفر، والتي وصل متابعوها على موقع تبادل الصور والفيديو "إنستجرام" لأكثر من 500 ألف فولور.


 


ووفقا لما نشره موقع "بورد باندا" عن قصة "ليسيتي كالفييرو"، صاحبة الـ26 عاما، فهي تعمل في مجال العلاقات العامة والتسوق، ورسمت لنفسها قصة نجاح مختلفة بأنها تعمل من أجل السفر لتعيش حياة مثالية متنقلة بين الدول الأوروبية والعربية ولكن يطاردها شبح الديون من بطاقات الائتمان والتس وصلت لأكثر من 10 آلاف دولار.


10


وبالرغم من ديون "ليسيتي" إلا إنها تنفق المال على متعتها، حيث قالت: "بإمكاني أن أسدد ديوني في حالة عملي في أكثر من مكان، وكان عندما انتقلت إلى نيويورك في عام 2016 في خطتي المهنية، وشعرت أنني لن أتمكن من العيش بشكل كامل في هذه التجربة إذا كان لدي بطاقة ائتمان تلوح فوق رأسي، وكنت واثقة من أنني سأسددها في نهاية المطاف، لكن كان علي أن أفعل ذلك بسرعة لكي أعيش حياة سلمية".


34


وأضافت: "ولحسن الحظ مع الكثير من العمل والتحكم في النفس أصبحت الآن خارج ديون بطاقات الائتمان وأعيش الحياة تحت إمكانياتي، ويعتقد البعض أن الإفراط في الإنفاق لتصوير صورة مثالية لحياة المرء مسألة شائعة وأنه ينبغي مناقشتها، ولكن الحديث عن التمويل الشخصي لا ينبغي أن يكون من المحرمات، أو شيء يخاف منه".


 


6875


 


اقرأ أيضا:


"عشان متنسيش".. أهم طلبات الشوبينج استعدادا للمصيف