التوقيت الجمعة، 23 أغسطس 2019
التوقيت 03:12 م , بتوقيت القاهرة

لماذا يخشى البنتاجون موكب ترامب العسكري

يبدو أن طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإقامة موكب عسكري لن يمر على خير حيث ذكرت شبكة CNN أن وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" لديها مخاوف متزايدة من الموكب المقترح.


وذكرت الشبكة اليوم إنه إذا أصر الرئيس الأمريكي على إقامة موكب عسكري يمر عبر واشنطن بمشاركة الألاف من المجندين والمدرعات بجانب الصواريخ وغيرها من الأسلحة الثقيلة وبهذا الحجم الكبير فإن الموكب سوف يتسبب في اضطرابات في جداول تمارين الجنود في الجيش الأمريكي.


وهناك أيضا مخاوف من تكلفة الموكب الذي يريده ترامب وتصل إلى 30 مليون دولار من أجل شئ لم تعتده أمريكا أصلا، خاصة وأن مسؤول في البنتاجون صرح للشبكة بأن الوزارة تفكر في اللجوء إلى تبرعات خاصة من أجل تمويل الموكب حتى لا تتأثر ميزانية الجيش الأمريكي.


المشكلة أن الموكب العسكري الذي يريده الرئيس الأمريكي يحظى بسخرية ورفض حاد في الرأي العام الأمريكي حيث قال الجندي النافي سيل إن ما يريده الرئيس الأمريكي أمر ينتمي لدول العالم الثالث التي يحكمها ديكتاتوريين.


بينما قال الإعلامي الساخر بيل مار في برنامجه إن ترامب إذا أقام الموكب العسكري فسوف يكون ضمن 9 من 10 علامات موجودة في كل الحكام الديكتاتوريين.


 





 


في حين الإعلامي الساخر تريفور نواه قال إن رد البنتاجون الخاص بالبحث عن موعد مناسب لإقامة موكب عسكري هو علامة رفض القيام بأي خطط سيئة.


 





 


فيما قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن الرئيس الأمريكي يريد تحويل الجنود الأمريكيين لجنود لعبة.


ومن المعروف أن الرئيس الأمريكي أراد إقامة الموكب العسكري فقط لأنه فرنسا تقيم موكبا عسكريا سنويا في يوم الباستيل وأعجب به الرئيس الأمريكي وقرر تقليده في أمريكا.. بينما وزارة الدفاع مضطرة لإطاعة الأمر لأنه صادر من القائد الأعلى للقوات المسلحة الأمريكية.. وهو ما جعل موقع بوليتيكو ينشر له كاريكاتير ساخر يصور الموكب كحلم طفولي لترامب.