التوقيت الجمعة، 23 أكتوبر 2020
التوقيت 04:37 ص , بتوقيت القاهرة

"تيلرسون" يصر على تحميل روسيا مسؤولية الهجمات الكيميائية في سوريا

حمل وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، اليوم "السبت"، روسيا مسؤولية الهجمات الكيميائية الأخيرة في سوريا، رغم نفي موسكو.


وقال خلال زيارة أجراها إلى وارسو "إنه استخدام غير مقبول للمواد الكيميائية بطرق تنتهك جميع الاتفاقيات التي وقعت عليها روسيا نفسها. وتنتهك الاتفاقيات التي تعهدت فيها بأن تكون مسؤولة عن تحديد الأسلحة الكيميائية في سوريا والقضاء عليها".


وأضاف تيلرسون للصحفيين، خلال مؤتمر مشترك مع نظيره البولندي ياستيك تشابوتوفيتش، "من الواضح أن الأسلحة الكيميائية موجودة هناك ويتم استخدامها في سوريا ضد المدنيين حيث الأطفال هم الأضعف".


وتابع "لذلك نحمل روسيا مسؤولية التعاطي مع ذلك. هم حلفاء (الرئيس السوري بشار) الأسد. هم جزء من هذه الاتفاقيات وقدموا التزامات عليهم الإيفاء بها".


ووجه تيلرسون اتهامات مشابهة لروسيا، الثلاثاء الماضي، خلال اجتماع دبلوماسيي 29 دولة في باريس، بهدف الدفع باتجاه فرض عقوبات على الأفراد والكيانات التي تقف وراء استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.


ومنعت كل من روسيا والصين الجهود المدعومة من الغرب في الأمم المتحدة لفرض عقوبات على دمشق على خلفية استخدام الأسلحة الكيميائية.


 


اقرأ أيضًا


"تيلرسون" يعرض الموقف الأمريكي بشأن سوريا على حلفاء أوروبيين وعرب