التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 02:48 م , بتوقيت القاهرة

2887 سيارة إسعاف وغرف عمليات.. تفاصيل خطة "الصحة" لتأمين "ذكرى يناير"

كشف خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، تفاصيل خطة تأمين الوزارة الطبية الشاملة للبلاد خلال الاحتفال بذكرى ثورة 25 يناير، حيث تشمل الخطة الدفع بـ2887 سيارة إسعاف مجهزة، يتم توزيعها على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق والطرق والمحاور الرئيسية  بكل محافظات الجمهورية، فضلاً عن 10 لنشات إسعاف نهري، وطائرتين مروحيتين، بالإضافة إلى انعقاد غرفة الأزمات والطوارئ على مدار الساعة.


وشدد المتحدث باسم الوزارة على أن خطة التأمين الطبي خلال الاحتفال  تشمل رفع درجة الاستعداد بجميع مرافق الإسعاف، والتنسيق بين هيئة الإسعاف المصرية وقطاع الرعاية العاجلة والحرجة لعمل تمركزات بسيارات التدخل الطبي السريع في بعض الأماكن ذات الطبيعة الخاصة، على أن يتم توفير طبيب طوارئ بكل سيارة، بهدف سرعة التعامل مع أي حدث.


وأوضح "مجاهد أنه تنفيذًا لتعليمات أحمد عماد، وزير الصحة والسكان لتوفير كل الرعاية الطبية للمواطنين، تم الدفع بسيارات القوافل الطبية المجهزة بكل التجهيزات الطبية فى تأمين الاحتفالات بكل محافظات مصر، على أن تتمركز 3 سيارات بكل محافظة كمستشفى ميدانى بها تخصصات "الباطنة، والجراحة، والعظام، وصيدلية"، تنتقل إلى مكان أي حادث كبير على الفور.


وأكد أن الخطة ستتضمن التنسيق بين المستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، والتأكد من توافر الأطقم الطبية من أطباء، وفنيين، وتمريض  بأقسام الطوارئ بالمستشفيات، كما تم تدعيم المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، وتوفير كميات من أكياس الدم ومشتقاته من الفصائل المختلفة بالمراكز الإقليمية لنقل الدم بجميع المحافظات على مستوى الجمهورية، ورفع درجة الاستعداد بغرفة العمليات المركزية تحسبًا لأي طوارئ.


وأشار "مجاهد" إلى أنه تم تأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية بالمستشفيات ومديريات الشؤون الصحية بالمحافظات، إلى جانب منع الإجازات والراحات للعاملين بالمستشفيات خلال فترة الاحتفالات، وخاصة الأقسام الحرجة  "الطوارئ ، والرعايات المركزة، والحروق".


وتابع  أن الخطة شملت التنسيق مع مراكز السموم بالمحافظات ورفع درجة الاستعداد بها وتوفير الأدوية والمستلزمات، بالإضافة إلى التنسيق بين مراكز السموم بالمستشفيات ومركز الخدمات الطارئة "137" لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة والإبلاغ الفوري عن أي حالات سموم فور وصولها.


كما سيتم تكثيف الرقابة على محال ومصانع الأغذية من حيث  الاشتراطات الصحية، والشهادات الصحية، وأخذ عينات وفحصها معمليًا، واتخاذ الإجراءات القانونية فى ضوء المخالفات، وأيضًا التعامل الفوري في حالة الإبلاغ عن أي مصانع غير مرخصة تصنع المواد الغذائية بالاشتراك مع مباحث التموين.


وذكر "مجاهد" أن الخطة تتضمن تشكيل غرفة عمليات مركزية بالوزارة تتصل بغرف عمليات فرعية بالمحافظات، مشيرًا إلى أن الخطة تضم في عضويتها قطاعات الطب العلاجي، والإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة وهيئة الإسعاف المصرية وإدارة الرعايات المركزة، لمتابعة تنفيذ خطة التأمين الطبي لاحتفالات ذكرى ثورة 25 يناير.


اقرأ أيضًا..


صور.. "العصار" يجتمع بـ"الهجرة والري" لمناقشة محاور مؤتمر "مصر تستطيع"


"الصحة": إعدام 278 كيلو أغذية فاسدة في 28 فندقًا عائمًا بالأقصر